أدى الارتفاع العالمي في تكاليف الطاقة إلى قيام الكثير من الناس بالبحث عن مصادر وقود بديلة ومستدامة، هناك العديد من الخيارات المتاحة اليوم بما في ذلك طاقة الرياح والطاقة الشمسية والطاقة المائية،

تعتبر الطاقة الشمسية هي الأسرع نموًا ويمكن للجميع تقريبًا تعلم كيفية التقاط قوتها لأداء مهام مثل الطهي والإضاءة والتدفئة والعديد من الأعمال المنزلية الأخرى، إثنان من الأسباب الرئيسية التي يستثمرها الكثيرون في تسخير الشمس هو الحصول على الطاقة لتسخين المياه في المنازل وتوليد الكهرباء. بحكم التعريف تعتبر الطاقة الشمسية هي طاقة مشتقة من الشمس،

يمكن استخدام الطاقة مباشرة للتدفئة وإضاءة المنازل، أو يمكن تحويلها إلى كهرباء باستخدام تقنيات الطاقة الشمسية مثل الألواح الشمسية، يستثمر الناس بشكل متزايد في الطاقة الشمسية؛ لتوفير التكاليف الشخصية والتخلص من خطوط الكهرباء الخطيرة والمكلفة. توفر الطاقة الشمسية أي الطاقة من الشمس مصدرًا ثابتًا للطاقة الشمسية على مدار العام؛ نظرًا لأن مواردنا غير المتجددة تنخفض في السنوات القادمة فمن المهم بالنسبة لنا التحرك نحو مصادر الطاقة المتجددة مثل الرياح والطاقة المائية والكتلة الحيوية والمد والجزر.


هناك العديد من المزايا التي تقدمها الطاقة الشمسية على مصادر الطاقة التقليدية مثل الفحم والنفط، حيث أنه ليس متجددًا تمامًا ويؤثر علي البيئة أيضًا، وفيما يلي

بعض مزايا الطاقة الشمسية:

أنها مورد متجدد حيث ان الطاقة الشمسية هي مصدر للطاقة و يمكن استخدامها لإنتاج الكهرباء بشكل طبيعي، طالما أننا على قيد الحياة سنرى الشمس دائمًا مما يعني أنها لا نهائية، يمكن تسخير هذه الطاقة عن طريق تركيب الألواح الشمسية التي يمكن أن تقلل من اعتمادنا على البلدان الأخرى للحصول على إمدادات ثابتة من الفحم لإنتاج الكهرباء، هذا يجعلها فرصة جذابة للطاقة لمعظم البلدان التي تتطلع إلى التحول إلى البيئة الخضراء بالكامل في المستقبل. على الرغم من عدم إمكانية إنتاج الطاقة الشمسية أثناء الليل ، إلا أنه يمكن استخدامها مرارًا وتكرارًا خلال النهار، الطاقة الشمسية من الشمس هي مصدر ثابت للطاقة ويمكن استخدامها لتسخير الطاقة حتى في المواقع البعيدة.

صديقة للبيئة:

إن الطاقة الشمسية هي الحل الأكيد والأفضل لتقليل آثار الكربون، حيث ترتبط الطاقة الشمسية ارتباطاً وثيقاً بالبصمة الكربونية، لن تساعدنا الطاقة الشمسية فقط في استعادة البصمة الكربونية ولكن أيضًا تعمل على زيادة حجم أنظمتنا لضمان أننا نعيش في منازل خالية من الكربون، على سبيل المثال أن بعض الولايات في الولايات المتحدة تسمح للأفراد بالاستثمار في أسطح أشخاص آخرين لإنتاج المزيد من الطاقة الشمسية. الطاقة الشمسية هي بديل للوقود الأحفوري لأنها مصدر غير ملوث ونظيف وموثوق ومتجدد للطاقة، حيث أن الهواء لا يُلوث عن طريق إطلاق غازات ضارة مثل ثاني أكسيد الكربون أو أكسيد النيتروجين أو أكسيد الكبريت لذلك يتم تقليل مخاطر الإضرار بالبيئة، كما أن الطاقة الشمسية لا تتطلب أي وقود لإنتاج الكهرباء وبالتالي تتجنب مشكلة نقل الوقود أو تخزين النفايات المشعة.


تخفيضات على فاتورة الكهرباء: من أكثر الأشياء إثارة للاهتمام حول الطاقة الشمسية أنها يمكن أن تساعد الإنسان في تقليل فواتير الخدمات المزعجة، كما يمكنه تحقيق ذلك عن طريق تركيب الألواح الشمسية في منزله، حيث تستهلك الطاقة الشمسية أنشطة مستهلكة للطاقة مثل تسخين المياه وتدفئة المنازل. الطاقة الشمسية لديها القدرة على توفير ما يصل إلى 20٪ من تكاليف الطاقة ،حتى بعد أخذ تكاليف التمويل في الاعتبار، ومع الارتفاع المستمر في تكاليف الكهرباء يمكن توفير ما يصل إلى 60 ألف دولار في الثلاثين عامًا القادمة.